ضحايا برامج التشغيل الذاتي ” مقاولتي ، إفلوسي ، الشباب المقاول ” يحتجون أمام البرلمان

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 30 أكتوبر 2019 - 10:41 مساءً
ضحايا برامج التشغيل الذاتي ” مقاولتي ، إفلوسي ، الشباب المقاول ” يحتجون أمام البرلمان

ادغوغي لمفضل
تزامنا مع حضور رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني بمقر البرلمان في جلسة مساءلة ، نظمت “الهيئة المغربية لمقاولات التشغيل الذاتي، وقفة احتجاجية أمام البرلمان بالرباط زوال يوم الإثنين 28 أكتوبر 2019 شارك فيها مجموعة من المقاولين الشباب قدموا من جميع مدن المملكة مرتدين لباس أصفر موحد كتب على واجهته الأمامية ” التشغيل الذاتي = السجن ” مرددين شعارات مطلبية مع الإستعانة بالصافرات للفت انتباه نواب الأمة المجتمعين ذاخل قبة البرلمان في آخر جلسة شهرية لمساءلة رئيس الحكومة حول السياسات العمومية و مناخ الأعمال ، لتذكيرهم بمأسي عائلات منتسبي برنامج التشغيل الذاتي ، مقاولتي و إفلوسي ، و مطالبتهم بمعالجة هذا الملف و إيجاد حلول منصفة لمئات المقاولين الشباب ضحايا برامج حكومية أفشلت بسبب تضارب المصالح و تنصل الجهات المعنية من مسؤوليتها في المواكبة و الإنصات لمشاكل المقاولين و حصرها ضمانا لاستمرارية المقاولة الشابة .
و في هذا السياق صرح السيد عبد الحكيم فرعون رئيس الهيئة المغربية للتشغيل الذاتي للجريدة قائلا أن مئات المقاولين الشباب المفشلين من كانوا سباقين للإنخراط في البرامج الحكومية للتشغيل الذاتي مقاولتي و إفلوسي ، يعانون و عائلاتهم في صمت بعد أن تخلى عنهم كل الشركات ليجدوا أنفسهم في مواجهة الأبناك و أصبحوا مطاردين بأحكام قضائية نهائية بالإكراه البدني منذ ما يزيد عن 13 سنة ومنهم من توفي بفعل صدمة أوقفت نبضات قلبه كما حدث بالمحمدية و منهم من أصيب بأمراض مزمنة أو انتحر كحالة من مدينة أكادير و آخرون اعتقلوا بعد تنقيطم في أماكن مختلفة أبرزها كان داخل مقر البرلمان بداية هذه السنة حيت كان الضحية رفقة أعضاء الهيئة في لقاء لعرض ملف ضحايا التشغيل الذاتي أمام إحدى الفرق البرلمانية ، و أضاف المتحدث أن احتجاج اليوم هو بداية مرحلة نضالية رسمتها الهيئة دفاعا عن الضحايا ، ستتكرر و في أماكن مختلفة أمام مقرات شركاء برامج التشغيل الذاتي ، وزارة التشغيل ، صندوق الضمان المركزي و المقر المركزي للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل كما ندد المتحدث بلامبالاة الحكومة الحالية وسابقاتها لمعاناة مئات المقاولين وضعوا تقتهم في وعود المسؤولين و عقدوا آمالهم في مؤسسات الدولة لبناء مستقبلهم بعيدا عن التوظيف .
و أضاف حكيم فرعون أن خطاب جلالة الملك محمد السادس أعاد الثقة لضحايا البرامج السابقة للتشغيل الذاتي بعد يئسوا من الوعود الكاذبة للسياسيين ، و أكد على أن “مضامين الخطاب الملكي الأخير بمناسبة افتتاح الدورة الخريفية لسنة 2019 للبرلمان شجعت الشباب مقاولتي و إفلوسي على مواصلة البحث بكل الأشكال القانونية والمشروعة لايجاد حلول لطي هذا الملف حتى يزول كابوس الخوف الذي لازم جل المنخرطين في هذه البرامج ، مؤكدا أنه لا يمكن التسليم بإنجاز برامج مستقبلية موجهة للشباب على أنقاض برامج سابقة فاشلة زكتها تقارير رسمية ، بالمقابل أكد استعداد جل الشباب المقاولين السباقين لتجربة التشغيل الذاتي لوضع خبرتهم و ما راكموه من تجربة في هذا الشأن رهن إشارة المسؤولين من أجل إنجاح البرامج المستقبلية التي دعا جلالة الملك إلى تنزيلها على أرض الواقع

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: عدم السب والقدف
عدم السب والقدف