Advertisement

أخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار جهوية » عاجل : استقالة خيرة العناصر من المكتب المحلي لحزب التجمع الوطني للأحرار بتيط مليل بالإضافة إلى عدد من المنتمين

عاجل : استقالة خيرة العناصر من المكتب المحلي لحزب التجمع الوطني للأحرار بتيط مليل بالإضافة إلى عدد من المنتمين


Advertisement

المنبر الحر/ موسى مرزوقي


Advertisement

يبدو أن أيام الكرموس بالنسبة لحزب التجمع الوطني للأحرار قد بدأت في خريفها العاصف الذي سيكون سببا في هلاكه وإقباره طموحات أعضائه وتطلعاتهم ليتم وأدها قبل تحقيق المراد الذي أصبح في كف عفريت بسبب اللعنة التي حلت ببعض مكونات هذا الحزب الذي أخذ على عاتقه إعادة تربية أبناء الشعب المغربي الكادحين ، ليتم الوقوف على معالم الفشل الذي لحق الحزب من خلال تمثيلياته التي يبدو أنها تشبه في وضعيتها وقوف كرسي على ثلاثة قوائم ، مما يجعله عرضة لسقوط لم يكن في الحسبان وذلك بسبب الاختيارات التي أصبح الحزب يعتمدها في تأثيث مكاتبه التي تبدو وكأنها خاوية على عروشها نظرا لاعتمادها على عناصر لا ترقى إلى مستوى المسؤولية الحزبية والسياسية التي يمكن أن تسير وفق طموحات الحزب والمواطنين والبلاد عامة ، لينطلق موسم الحصاد بالنسبة لهذه الهيئة السياسية قبل الأوان وتباشر في جمع المحصول الذي لا يتضمن إلا قش السنابل الفارغة التي بدأت تفارقها حباتها الوازنة والمختارة التي أبت إلا أن تترك مكانها الذي تبين لها أنه لا يناسب مبادئها وطموحاتها التي تريد من خلالها تحقيق ما تصبو إليه من إصلاح فعلي للأوضاع المجتمعية وغيرها مما يخدم مصلحة الوطن والمواطنين ويعود على الجميع بالنفع العميم.
وهذا ما حدث مساء يوم الثلاثاء فاتح شتنبر الجاري ، حيث قام خمسة عناصر من المؤسسين للمكتب المحلي لحزب الأحرار بفرع تيط مليل حديث النشأة والذي لم يتجاوز عمره الثلاثين يوما ، بتقديم استقالاتهم دفعة واحدة ، بعد المصادقة عليها من طرف الجهات المختصة ، ليضعوا بذلك حدا لعضويتهم ضمن مجموعة هذا المكتب المحلي وعلى رأسهم الدكتور وسفير السلام العالمي والإعلامي عبد اللطيف سيفيا بصفته أمينا للمال ، والأستاذ الجامعي المحامي بهيئة الدار البيضاء م . أجميل بصفته رئيسا للجنة القانونية ، والأستاذ سعيد سيف السلام نائب رئيسة هيئة حقوقية دولية ومؤطر وفاعل جمعوي بامتياز ، وفاطمة الزهراء شراط مهندسة ومسؤولة بشركة وشابة طموحة ونشيطة وواعدة ، وعزيز المسعودي من أعيان البلاد المشهود له بالسمعة الطيبة والأخلاق الحسنة والتواضع ، بالإضافة إلى انسحاب العديد من الملتحقين الجدد بالحزب والذين باركوا خطوة انسحاب أعضاء المكتب المذكورة أسماؤهم والذين لم يستسيغوا الطريقة التي تسير عليها أعمال المكتب ليعبروا عن رفضهم التام للخروقات والأخطاء الفادحة والمتكررة التي يرتكبها البعض من الأعضاء بمباركة آخرين ، مما أثار حفيظة الغاضبين ودفعهم لتقديم استقالاتهم دفعة واحدة وخلال اللقاء الأخير شجبا لهذه التصرفات والممارسات اللامسؤولة التي اعتبروها خرقا لمبادئ الديمقراطية التي يتوافق معها الدستور المغربي الجديد ويؤكد على ضرورة اتباعها قائد البلاد صاحب الجلالة نصره الله وأيده باني العهد الجديد للمملكة المغربية.
وهكذا فقد تأسف العديد من ساكنة تيط مليل على انسحاب هذه العناصر من المكتب المحلي لحزب التجمع الوطني للأحرار ، والذين توسموا فيهم خيرا لما يتصفون به من علو الهمة والشأن وسمو الأخلاق والمكانة الاجتماعية التي يحظون بها داخل تراب مدينة تيط مليل ، ناهيك عن مستواهم الدراسي الأكاديمي والمهني العالي والمواصفات التي يتميزون بها والتي يمكنهم بفضلها أن يكونوا إضافة نوعية حقيقية تخدم المدينة وساكنتها بشكل إيجابي وفعلي.
ولنا عودة في الموضوع .


Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Advertisement